Bloom Gate -بوابة بلوم

سوق دبي ينظم قمة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للاكتتابات العامة الأولية

أعلن سوق دبي المالي ومركز دبي التجاري العالمي، اليوم الإثنين، عن التنظيم المشترك لقمة الاكتتابات العامة الأولية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا-دبي 2023.

تهدف هذه القمة الجديدة في دبي، التي تُعد بمثابة القمة الوحيدة في المنطقة التي تركز بصورة حصرية على الاكتتابات العامة، إلى حشد مختلف الأطراف الفاعلة ضمن سلسلة القيمة للاكتتابات العامة الأولية. وسوف تسهم الدورة الافتتاحية في إبراز الزخم القوي والآفاق الواعدة لقطاع الاكتتابات العامة الأولية في دبي.

ويأتي إطلاق هذه السلسلة من قمم الاكتتابات الأولية في توقيت مثالي لدبي والمجتمع الاستثماري الإقليمي بوجه عام في ضوء موجة الاكتتابات العامة واسعة النطاق التي تُجسد أبرز ملامح قطاع الأعمال في المنطقة خلال العام 2022 والتي تمتلك أرضية مواتية لمواصلة هذا الزخم في العام 2023.

وتجدر الإشارة إلى أن سوق دبي المالي عزز خلال العام 2022 دوره في دعم جهود التنمية الاقتصادية في دبي والإمارات، بوصفه منصةً فعالةً لجمع الأموال من خلال اكتتابات عامة وإدراجات لخمس شركات رائدة من القطاعين الحكومي والخاص وهي: ديوا، تيكوم، سالك، إمباور، وتعليم، ونجحت هذه الشركات في جمع ما يزيد على 31 مليار درهم، وشهدت اكتتاباتها إقبالاً فائقاً حيث بلغ إجمالي المبالغ المكتتبة 672 مليار درهم.

وستُعقد القمة في الفترة من 23 إلى 25 يناير 2023 في متحف المستقبل، حاشدةً مجموعةً كبيرةً من أبرز الخبراء في مجال أسواق المال لتبادل الخبرات وإلقاء الضوء على أحدث التطورات ذات الصلة بالاكتتابات العامة والفرص والتحديات المرتبطة بالتحول إلى شركة عامة، وتناقش القمة أيضاً سُبل نشر أفضل ممارسات الحوكمة والمسؤولية الاجتماعية والبيئية، علاوة على استعراض خارطة طريق للشركات الناشئة والشركات الصغيرة والمتوسطة في دبي، تشمل تطورات البيئة التنظيمية وثقافة الأعمال والفرص المتاحة أمامها للاستفادة من أسواق رأس المال لتعزيز أنشطتها وصولاً إلى مرحلة الاكتتاب العام.

وقال هلال المري، المدير العام لدائرة الاقتصاد والسياحة بدبي: يعكس تنظيم هذا الحدث الرائد الالتزام المشترك من جانب مركز دبي التجاري العالمي وسوق دبي المالي بإثراء النقاش حول أحدث التطورات والديناميكيات المواتية لقطاع الاكتتابات العامة الأولية في ضوء التحول الأخير في أنشطة الاكتتاب العام والإدراج في أسواق رأس المال في دبي نظراً للأسس القوية لاقتصاد دبي وكذلك التنفيذ الناجح لاستراتيجية تطوير الأسواق المالية ضمن سياقات متعددة، وأسهمت التحسينات العديدة للإطار التنظيمي لأسواق المال في دبي في تطوير سوق جذاب وفعال لمختلف الشركات، بما في ذلك المجموعات الحكومية والشركات الخاصة والعائلية، لطرح أسهمها عبر اكتتابات عامة وإدراجها في السوق بفضل توفر خيارات إدراج متنوعة تُلبي متطلبات تلك الشركات على اختلافها من حيث الحجم ومرحلة النمو ومحل التأسيس.

وقال حامد علي، الرئيس التنفيذي لسوق دبي المالي وناسداك دبي: يُسعدنا إطلاق قمة الاكتتابات العامة الأولية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا كآلية مُحفزة مُهمة لاستكشاف الفرص التي توفرها أسواق المال وذلك بالتعاون مع الخبراء في مجال الأسواق المالية والاكتتابات العامة، ويواكب هذا الحدث الزخم المتزايد في أسواق رأس المال في دبي على صعيد الإدراجات الجديدة والاهتمام الكبير من قبل المستثمرين. إننا حريصون في سوق دبي المالي على مواصلة التركيز بصورة رئيسية على تطوير بنية تنظيمية حيوية ومتطورة لسوق رأس المال بالتعاون مع مختلف المتعاملين في السوق.

وستوفر القمة منصة حوار حول آفاق هذا القطاع بما يُتيح للمؤسسات الاستثمارية والشركات العائلية والشركات الناشئة فرصة الاطلاع على مستجدات القواعد التنظيمية وأفضل الممارسات والتوجهات في سوق المال في دبي، علاوة على استلهام قصص نجاح أحدث الاكتتابات العامة الأولية في المنطقة، وتُتيح القمة للحضور التفاعل مع العديد من الشركات الرائدة التي نفذت اكتتابات عامة، إضافة إلى قادة أعمال بارزين في قطاعي الاستثمار وأسواق المال.

وسوف تحفز القمة حواراً بناءً بين الشركات المُصدرة للأوراق المالية وخبراء الاستثمار والجهات التنظيمية والشركات قيد الاستعداد للإدراج في المستقبل.

الرابط المختصر