Bloom Gate -بوابة بلوم

وزير الكهرباء يبحث مع سفير الدنمارك بمصر فرص الاستثمار في القطاع

استقبل وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، الدكتور محمد شاكر، سفند اولينج Svend Olling، سفير الدنمارك لدى مصر، برفقه خوسيه لويس جيمينو Jose Luis Jimeno، رئيس شركة فيستاس لجنوب أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا، والوفد المرافق لهما، وذلك لبحث سبل دعم وتعزيز التعاون وفتح فرص الاستثمار بين جمهورية مصر العربية والدنمارك.
ووفق بيان لوزارة الكهرباء، أشاد الدكتور شاكر بالعلاقات السياسية المتميزة بين مصر والدنمارك مرحباً بالتعاون مع الشركات الدنماركية، موضحًا أنها شريك موثوق به ولها خبرات كبيرة في مشروعات الكهرباء.
وأوضح أن اللقاء تناول بحث سبل التعاون المشترك بين الجانبين في مجال الكهرباء والطاقة الجديدة والمتجددة ومجالات كفاءة استخدام الطاقة.
وأكد أن الحكومة بذلت جهوداً كبيرة لتخطي الصعاب التى واجهت قطاع الكهرباء خلال الفترة الماضية.
وأشار الوزير، إلى الجهود التى يقوم بها قطاع الكهرباء ليعمل على تحسين وتطوير كافة الخدمات بقطاع الكهرباء من إنتاج ونقل وتوزيع وأبدى ترحيبه بالتعاون مع الشركات الدنماركية فى هذا الصدد.
كما اشار إلى استراتيجية الدولة التى تهدف لزيادة مساهمة نسبة الطاقة المتجددة في مزيج الطاقة الكهربائية، والاهتمام الذى يوليه قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة لتنويع مصادر إنتاج الطاقة الكهربائية والاستفادة من ثروات مصر الطبيعية وبخاصة مصادر الطاقة الجديدة والمتجددة، والتى تستهدف الوصول بنسبة مساهمة الطاقة المتجددة في مزيج الطاقة في مصر إلى 42٪ بحلول عام 2035.
وأضاف أن القطاع قد قام باتخاذ عدد من الإجراءات الهامة للإستفادة من الإمكانيات الهائلة من الطاقة المتجددة وفقاً لعدد من الآليات لتشجيع مشاركة القطاع الخاص فى مشروعات القطاع وعلى رأسها مشروعات الطاقة الجديدة والمتجددة مشيراً إلى أنه تم الوصول حالياً مع عدد من المستثمرين لمشروعات الطاقة الشمسية لاسعار تنافسية فى هذا المجال.
واشار الوزير الي أنه هناك تعاون مع شركات عالمية للبدء فى المناقشات والدراسات لتنفيذ مشروعات تجريبية لانتاج الهيدروجين الاخضر في مصر كخطوة اولى نحو التوسع في هذا المجال وصولا الى امكانية التصدير ، مؤكداً استعداد القطاع للتعاون مع مختلف الأطراف فى هذا المجال.
وأكد الدكتور شاكر على اهتمام وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة بمشروعات الربط الكهربائى مع دول الجوار وتصدير الكهرباء إلى أوروبا حتى تصبح مصر مركز إقليمي للطاقة.
وأشاد سفير الدنمارك بالقاهرة بالعلاقات المتميزة التى تربط بين البلدين مؤكداً ضرورة دعم وتعزيز تلك العلاقات.
كما أشاد بما يمتلكه قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة المصرى من خبرات كبیرة فى كافة المجالات.
وأعرب عن رغبة بلاده في الاستثمار في مصر وزيادة التعاون بين قطاع الكهرباء والشركات الدنماركية مشيداً بالخبرات والنجاحات التى حققتها العديد من الشركات المصرية العاملة فى مجال الكهرباء، مؤكداً اهتمام الجهات العالمية للاتجاه فى الإستثمار على أرض مصر التى تعد بوابة للدخول إلى قارة أفريقيا.
ومن جانبه أشاد رئيس شركة فيستاس لجنوب اوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا بالتعاون مع وزارة الكهرباء فى المشروعات التى تنفذها الشركة مع القطاع وأكد حرصه على زيادة هذا التعاون فى الفترة المقبلة.

الرابط المختصر