Bloom Gate -بوابة بلوم

التجارة والصناعة تبحث استعدادات مشاركة مصر بمنتدى بطرسبرج الاقتصادى

عقدت وزيرة التجارة والصناعة، نيفين جامع اجتماعاً موسعاً للتحضير للمشاركة المصرية كضيف شرف الدورة الـ25 لمنتدى سان بطرسبرج الاقتصادى الدولى والذى سيعقد بروسيا خلال شهر يونيه المقبل.

ووفق بيان لوزارة التجارة والصناعة، شارك في فعاليات الاجتماع الدكتور خالد العنانى وزير السياحة والآثار والدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى إلى جانب الفريق عبد المنعم التراس رئيس الهيئة العربية للتصنيع والسفير إيهاب نصر مساعد وزير الخارجية للشئون الاوروبية والمهندس يحيى زكي رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس والمهندسة غادة لبيب نائب وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتطوير المؤسسي وحاتم العشري مستشار وزيرة التجارة والصناعة للاتصال المؤسسي إلى جانب مشاركة المستشار تجارى ياسر مصطفى رئيس المكتب التجارى المصرى بروسيا عبر تقنية الفيديو كونفرانس.

وقالت الوزيرة إن اللقاء استهدف التنسيق بين مختلف الوزارات  والجهات المعنية  بشأن التنظيم  وإعداد المحتوى الخاص بالجناح المصرى بالمنتدى، مشيرةً إلى أنه من المستهدف أن يعكس الجناح المصرى والمقام على مساحة 406 متر مربع الإنجازات الاقتصادية الحالية للدولة المصرية  وتطلعها  نحو المستقبل إلى جانب إبراز الهوية التاريخية لمصر

وأشارت «جامع»، إلى أن رئيس مجلس الوزراء كلف وزارة التجارة بالإشراف على إنشاء وتجهيز الجناح المصرى بالمنتدى نظراً لنجاحها فى تنظيم الجناح المصرى بإكسبو 2020 دبى والذي يحظى باهتمام عالمى كبير من مختلف رواد الإكسبو، لافتةً في هذا الاطار إلى أن الجناح سيتشرف بزيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي ونظيره الروسي الرئيس فلاديمين بوتين وهو الأمر الذي يعطي زخماً كبيراً للجناح المصري.

ومن جانبه اكد الدكتور خالد العناني وزير السياحة والاثار على اهمية هذا الحدث في الترويج لمصر كاحد اهم المقاصد السياحية والاثرية في العالم خاصة وأن روسيا تمثل أحد أهم الأسواق المصدرة للسياحة إلى مصر، مشيراً في هذا الأطار إلى أهمية أن يعكس الجناح الهوية المصرية الفريدة والتي تميز مصر بين سائر دول العالم سواء من خلال تصميم الجناح أو المحتوى الذي سيتم عرضه خلال فعاليات المنتدى.

وبدوره أكد الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى أهمية الحدث لتشجيع الاستثمار بين مصر وروسيا فى مجال التعليم العالى والبحث العلمى وكذلك الاستثمار فى الصحة لتكون إضافة لتاريخ التعاون المثمر بين مصر وروسيا فى مجال البحث العلمى والذى شهد مؤخرا اتفاقات من بينها، بروتوكول تعاون مع المعهد المتحد فى روسيا فى مجال الطاقة النووية، والتعاون المشترك بين وكالتى الفضاء المصرية والروسية، لافتاً الى ضرورة الاستفادة من هذا الحدث الذى يشهد زخما كبيرا ومشاركة واسعة من المستثمرين إلى جانب التواجد الإعلامى المكثف والتعريف بالنهضة الاقتصادية التى قامت بها مصر فى مختلف المجالات؛ وخاصة تطوير منظومة التعليم العالى والبحث العلمى من خلال دعم التكنولوجيا و الابتكار وريادة الأعمال والاهتمام بالتعليم التكنولوجى، وجهود تحويل الجامعات المصرية لجامعات ذكية، وتطبيق التحول الرقمى، من خلال برنامج مصرى للمشاركة فى الأحداث الجانبية التى يتم تنفيذها على هامش المنتدى فى المجالات التى تخدم جهود التطوير والتنمية التى قامت بها مصر مؤخرا.

وقال السفير إيهاب نصر مساعد وزير الخارجية للشئون الأوروبية أن المشاركة المصرية هذا العام ستكون الأكبر فى تاريخ مشاركاتها  بفعاليات منتدى سان بطرسبرج ، لافتاً إلى أن المشاركة المصرية ستتضمن  زيارة رئاسية ومشاركة عدد من الوزراء وكبار المسئولين بالاضافة إلى عقد مائدة مستديرة لرجال الاعمال فضلاً عن تنظيم فعاليات خارج المنتدى للترويج لمصر بدولة روسيا

وأشار الفريق عبد المنعم التراس رئيس الهيئة العربية للتصنيع إلى أهمية أن ترتكز المشاركة المصرية بالمنتدى على المجالات ذات الاهتمام الاكبر بين البلدين وبصفة خاصة مجالات الطاقة الجديدة والمتجددة والنقل والسياحة والمنطقة الروسية الصناعية فى مصر.

كما لفت المهندس يحيى زكي رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس إلى أن المنتدى يمثل نافذة هامة للتواصل مع الشركات الروسية وجذبهم للاستثمار في مصر وبصفة خاصة في المنطقة الصناعية الروسية المقرر انشائها في منطقة العين السخنة، مشيراً الى ان هناك تنسيقاً كبيراً مع الجانب الروسي لبدء تفعيل المنطقة خلال المرحلة القريبة المقبلة.

الرابط المختصر